في تعليق على ما تقوم به إحدى الشركات من تجميد الأعضاء البشرية بالتبريد، استجابة لطلبات العملاء الآملين في تقدم علمي يسمح بعودتهم للحياة بعد وفاتهم، وصف إيفجيني ألكسندروف، رئيس لجنة العلوم الكاذبة بالأكاديمية الروسية، الممارسات بأنها «نشاط تجاري بحت ل