كشفت مصادر صحفية عن بوادر أزمات في التسيير تواجه بعض عمد حزب الإتحاد من أجل الجمهورية الحاكم في موريتانيا. وقالت مصادر موقع "ميادين" الذي نقل الخبر إن العمد المشار إليهم لم يتمكنوا حتى الساعة من الدفع بالعمل البلدي خطوة واحدة إلى الأمام.