رد الكاتب الصحفي البارز حبيب الله ولد أحمد بحجج قوية مدعمة بالوقائع والأرقام على تدوينة للإعلامي والناشط السياسي أحمد ولد الوديعة بتدوينة في حسابه بموقع "فيسبوك" هذا نصها: "قبل سنوات نجح المفرنسون